دراسة في جامعة العين توفر فرصا لـ التنبؤ بالسرطان وعلاجه

دراسة في جامعة العين توفر فرصا لـ التنبؤ بالسرطان وعلاجه 

استطاع رئيس قسم التخدير في كلية التقنيات الصحية والطبية في جامعة العين المدرس الدكتور ميثم طالب الموسوي مع مجموعة باحثين من إيران وروسيا والهند ان يتوصل إلى توفير فرصًا لتحقيق مناهج وطرق جديدة في علاج السرطان والتنبؤ به من خلال مراجعة التأثير الحركي الخلوي لـ CXCL16 في السرطان واستكشاف تطبيقه العلاجي.

الدراسة الموسومة “CXC chemokine ligand 16: a Swiss army knife chemokine in cancer” والتي نشرت في دار النشر البريطانية لجامعة كامبريج Cambridge University press في مجلة Expert Reviews in Molecular Medicine.

اذ يعد السرطان أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في جميع أنحاء العالم في الآونة الأخيرة، اكتسبت اختلالات السايتوكين والكيموكاين الانتباه بين مختلف المسارات المعنية في تطور السرطان وجذبت الكثير من الاهتمام في الأبحاث الخاصة بالسرطان. 

ويُنسب CXCL16 كعضو مهم في مجموعة CXC الفرعية من الحركيات الخلوية  chemokines ، إلى أنه مسؤول عن تسلل الخلايا المناعية إلى البيئة الداخلية للورم لوحظ التعبير الشاذ عن CXCL16 في أنواع مختلفة من السرطان. 

وقد ثبت أن هذا الكيموكاين يلعب دورًا متضاربًا في تطور الورم من خلال إحداث ظروف مؤيدة للالتهابات.

أن تسلل الخلايا المناعية وغير المناعية المختلفة مثل الخلايا الليمفاوية والخلايا الليفية المرتبطة بالسرطان والخلايا المثبطة المشتقة من النخاع بواسطة CXCL16 إلى البيئة الداخلية للورم إلى تعقيد مصير الورم, بالنظر إلى هذا الدور المتنوع لـ CXCL16 في السرطانات ، قد يؤدي فهم وظيفته بشكل أفضل إلى بناء معرفتنا في  بايولوجيا الورم. ومن ثم القضاء عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X